أخبارالوطني

طالب بكلية الطب مراكش يدخل في إضراب عن الطعام مرفوق باعتصام مفتوح

بيان 1 :

بعد موسم جامعي من التحصيل و “حريگ الصباط”، و فور الإعلان عن النتائج يوم 20 يوليوز 2016، تمكنت من النجاح إلى السنة السادسة من الدراسات الطبية بعد استيفائي لجميع الوحدات الدراسية بالكلية من جهة، و لجميع التداريب الاستشفائية بالمركز الجامعي الاستشفائي الجامعي من جهة أخرى.
غير أني تفاجأت بعدم استيفاء التدريب الاستشفائي الخاص بمصلحة الإنعاش و التخدير، فاستفسرت عن سبب ذلك لدى رئيس المصلحة المختصة بالإدارة الذي أخبرني بأن التدريب غير مستوف في النظام المعلوماتي للكلية ، أخبرته بأنه مستوف في دفتر التدريبات الاستشفائية (مرفق1) و الذي نسلمه للمصالح الاستشفائية بداية كل تدريب ليدون فيه الأستاذ المشرف على التدريب النقطة التي حصلها الطالب و استيفاءه لأهداف التكوين من عدمه. غير أن المعني لم يكلف نفسه عناء فك تناقض المعطيات.
توجهت حينها إلى مكتب نائب العميد الذي اتصل هاتفيا بالبروفسور المشرفة على التكوين طالبا منها حلحلة هذا المشكل التقني. استفسرت بعد يومين الإدارة عن توصلها بملحق المحضر المؤكد لاستيفائي للتدريب ألاستشفائي من طرف المصلحة الاستشفائية انسجاما مع معطيات دفتر التداريب الاستشفائية فطلبت مني الاتصال بالمصلحة الاستشفائية بالمركز الاستشفائي الجامعي، تقدمت إلى سكرتارية هذه الأخيرة التي أخبرتني بضرورة احضار دفتر التدريبات قصد البناء عليه لتحرير ملحق المحضر. نسخت الصفحة المخصصة داخل الدفتر للتدريب الخاص بالإنعاش و التي تحمل في أسفلها عبارة: “تدريب مستوف” . فاحتفظت بالنسخة “لدواير الزمان” و سلمت لها الدفتر يوم الثلاثاء 25 يوليوز 2016.
عدت يوم الخميس 27 يوليوز 2016، إلى المصلحة بالمركز الاستشفائي قصد تسلم الدفتر و التأكد من إرسال ملحق المحضر للكلية. فإذا بي أتسلم الدفتر الذي ثم فيه تغيير عبارة “تدريب مستوف” إلى عبارة “تدريب غير مستوف” !! مع تغيير النقط وإضافة ختم رئيس المصلحة الاستشفائية فوق ماتم تبديله من معطيات.
تنقلت في نفس اليوم على الساعة الثانية زوالا إلى الإدارة رفقة زملائي في المكتب ممثلو السنة السادسة و ممثل السنة الرابعة لتباحث مجموعة من النقط العالقة مع العميد: المنحة الجامعية الخاصة بطلبة الطب/ سكن الطالبات الجامعيات/أخطاء تصحيح الامتحانات الكتابية و التي تسببت لعديد من الطلبة/ات في الرسوب ، فإذا به يجيب بردود رنانة لا تسمن من جوع، تطرق بعدها زملائي إلى مسؤولية الإدارة في الخطأ التقني موضوع هدا البيان فرد العميد:”لا سلطة لي على ألأستاذة !!!
بناء على ما سبق واعتبارا لانسداد أبواب الحوار لإيجاد حل لهذا المشكل التقني الذي تصر الادارة أن أؤدي ثمنه قصدا أو بغير قصد.. أعلن لزملائي الطلبة/ات الأطباء، الأطر الطبية و شبه الطبية و للرأي العام:
تنديدي بالممارسات البيروقراطية لإدارة كلية الطب و الصيدلة•-
ـ استنكاري لسياسة الكيل بمكيالين التي تنهجها الإدارة و شجبي لكافة أشكال مصادرة حرية الرأي و الأشكال النضالية التي بدأناها نهاية هذا الموسم:« خاصكوم تعارفوا فين غادي يوصلكوم الإضراب»!!!
ـ دخولي في اعتصام مرفوق بإضراب مفتوح عن الطعام ابتداء من صباح يوم الاثنين فاتح غشت 2016 داخل بهو الإدارة بكلية الطب و الصيدلة•
ـ تحميلي الإدارة مسؤولية ما سيؤول إليه الوضع•
ـ دعوتي طلبة وطالبات كلية الطب بمراكش الذين لم يسافروا بعد نظرا لاعتبار العطلة السنوية التي تصادف شهر غشت ، التنسيقيات الوطنية لكل من طلبة الطب و الأطباء الداخليين و المقيمين، و كافة الأطارات الحقوقية إلى التضامن و الحضور قدر الإمكان إلى مكان الإضراب تفاديا لأي تجاوزات محتملة•
عزيز جبارة،
طالب السنة السادسة بكلية الطب و الصيدلة بمراكش
و عضو مكتب الطلبة•

المصدر :http://sawtechaabe.com/?p=24015

[ad id=”2275″]

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!