أخبارالوطني

أساتذة باحثون وفاعلون تربويون يلتئمون بأكاديمية كلميم وادنون لبحث السبل الكفيلة بالنهوض بتدريس اللغة الأمازيغية

الثلاثاء 15 ماي 2018

إلتأم بأكاديمية جهة كلميم وادنون، يوم الثلاثاء 15 ماي الجاري، أساتذة باحثون وفاعلون تربويون ومؤسساتيون في مجال اللغة الأمازيغية لدراسة السبل الكفيلة للنهوض بتدريس مادة الأمازيغية بعد خمسة عشر سنة من الإدماج بالمنظومة التربوية المغربية، وذلك خلال أشغال اليوم الدراسي المنظم من طرف الشبكة الامازيغية من اجل المواطنة (أزطا أمازيغ ) حول واقع تدريس اللغة الأمازيغية بالمدرسة المغربية :الواقع،التحديات والرهانات المستقبلية.

وافتتح أشغال اليوم، المنظم بتنسيق مع الأكاديمية وبدعم من السفارة البريطانية بالمغرب ومؤسسة “Daam”دعم” بكلمة للسيد مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة كلميم وادنون القاها نيابة عنه رئيس قسم الشؤون الإدارية والمالية السيد حميد لكحال بحضور رئيس الشبكة الامازيغية من اجل المواطنة السيد عبد الله بادو والسيدات والسادة بعض رؤساء الأقسام والمصالح والمكاتب والمفتشون بالأكاديمية والمديريات الإقليمية ورئيس جمعية مدرسي اللغة الأمازيغية وأساتذة باحثون ومتخصصون في تدريس المادة.

ويأتي تنظيم هذا اليوم الدراسي في سياق تنزيل مضامين الرؤية الاستراتيجية للإصلاح 2015/2030 التي أعدها المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي وتفعيل الإجراء رقم 12 من المخطط التنفيذي للبرنامج الحكومي قطاع التربية والتكوين والمتعلق بتطوير النموذج البداغوجي القائم، وكذا في إطار عمل الشبكة الامازيغية بخصوص تتبع وتقييم السياسات العمومية المرتبطة بالنهوض بالثقافة الأمازيغية وحمايتها وبحث سبل تطويرها وتجويدها من خلال إنجاز دراسة ميدانية لتقييم تجربة تدريس اللغة الامازيغية ومواكبتها بعد مضي ما يناهز 15 سنة من إطلاق مبادرة إدراج اللغة الأمازيغية في المنظومة التربوية المغربية.

مقالات ذات صلة

error: Content is protected !!