أخبارأخبار الطانطان

لقاء صحفي لتنسيقية كلنا أبناء الطنطان حول “النظافة الحصيلة والاكراهات”

نظمت تنسيقية كلنا أبناء الطنطان يدا في يد يومه الاثنين08 يناير2018  على الساعة الخامسة مساء بمقر المنظمة الديمقراطية للشغل لقاء صحفي حول محور  النظافة الحصيلة والاكراهات  بحضور مجموعة من المنابر الإعلامية المحلية الفاعلة وبعض المدوين الفيسبوكيين .
افتتح اللقاء السيد محمد أحمد الومان المسؤول عن التواصل  للتنسيقية بإعطاء الدور الذي تأسست من أجله التنسيقية وما قدمته منذ تأسيسها،والتزاما بضرورة إعلام الرأي العام بمستجدات عمل التنسيقية تم تنظيم هذا اللقاء والذي تمحور النقاش فيه حول الاكراهات التي عرفها ملف النظافة الذي أشرفت التنسيقية على العمل عليه كأول محور استعجالي، بعد تنسيق مع المجلس الجماعي على عقد شراكة عمل للنهوض بهذا الملف، وبعد المائدة المستديرة التي نظمت تحت إشراف التنسيقية،  تتفاجأ  بأن المجلس الجماعي يفك هذا الإرتباط في أول مراحله ضاربا عرض الحائط الالتزام الأخلاقي الذي وعد به رئيس المجلس الجماعي.
كما أكد محمد أحمد على أن تسليط الضوء من طرف التنسيقية على ملف النظافة حرك بعض الجمعيات التابعة التي كانت في سبات وتبنت الفكرة متمنيا لها التوفيق وان يشهد عملها ميدانيا، مشيرا إلى أن العمل التشاركي هو ضرورة مفروضة بين المجالس المنتخبة والمجتمع المدني لبلوغ الأهداف.
رئيس جمعية تنسيقية كلنا أبناء طانطان طارق القايدي خلال إجابته على بعض الأسئلة المقدمة من طرف المنابر الإعلامية صرح أن التنسيقية لعبت دورا كبيرا في تحريك ملف النظافة وأنها ستواصل عملها في الملف، رغم تخلي الشريك الذي كان معولا عليه لكن بتنسيق  مع باقي جمعيات المجتمع المدني والساكنة سيتم الإشتغال في القادم والعمل على ملفات أخرى غير النظافة.

received_2022404874701115 received_2022404871367782 received_2022404851367784 received_2022404854701117 received_2022404861367783

مقالات ذات صلة