أخبارالوطني

قتلى وجرحى في انقلاب قطار بين الرباط والقنيطرة

هسبريس من الرباط (صور: منير امحيمدات)

وصل وفد حكومي، مكون من وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت ووزير التجهيز والنقل واللوجستيك عبد القادر عمارة، إلى مكان انقلاب قطار، اليوم الثلاثاء، في نواحي سيدي أبي القنادل.

وكان بمعية الوفد المدير العام للمكتب الوطني للسكك الحديدية، محمد ربيع لخليع، الذي تحرك صوب مكان الواقعة؛ بين مدينتي الرباط والقنيطرة.

المعطيات التي حصلت عليها هسبريس، من مصدر أمني، أكدت أن عدد القتلى بلغ 5 من الركاب، دون أن يستبعد وفاة سائق القطار، بالإضافة إلى عشرات المصابين المقارب عددهم 70.

وتواصل عناصر الوقاية المدنية والدرك الملكي جهودها لتمكين المصابين من الإسعافات اللازمة، حيث تم نقل العديد منهم إلى مستشفيات بالرباط والقنيطرة وسلا لتلقي العلاجات الضرورية.

جدير بالذكر أن مصدرا خاصا بهسبريس كان قد كشف، ضمن حصيلة أولية، أن الحادث الأليم نفسه قد أفضى إلى مفارقة 4 أشخاص للحياة، قبل أن يصل عددهم حاليا إلى 5.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!