أخبارالوطني

شركات جديدة وآفاق أوسع لتعزيز مسار التكوين المستمر في مجال الصحافة

أبرم ماستر مهن وتطبيقات الاعلام في شخص منسقه الدكتور عمر عبدوه ،شراكة مع مركز الجزيرة للدراسات والأبحاث ،وتروم هذه الشراكة إلى تعزيز مسار التكوين المستمر في مجال الصحافة المُعَد سلفا لفائدة الطلبة بهدف الرفع من قدراتهم واذكاء مداركهم المعرفية.

تأتي هذه الشراكة كتجسيد لمفهوم المهنية حيث يسعى الطاقم البيداغوجي لماستر مهن وتطبيقات الاعلام ،إلى تمكين الطلبة من دورات تدريبية مكثفة في مجالي الصحافة والإعلام عموما ،ويعد التكوين والتكوين المستمر إحدى الدعامات والمقومات الأساسية التي ينبني عليها هذا التكوين ،فمنذ فوجه الأول كان المسعى دائما هو جعل اعلاميي الغد في صلب الأحداث المحلية والوطنية من خلال تغطيتها بشكل مهني وهذا لا يتأتى إلا من خلال تكوين رصين يراعي شروط المزاوجة بين النظري والميداني وهي العلامة التي تميز هذا التكوين الجامعي المتخصص منذ نشأته إلى اليوم ،الشئ الذي جعل من ماستر مهن وتطبيقات الاعلام يتبوأ مكانة هامة جعلته رقما صعبا في معادلة البحث والتكوين في مجال الإعلام المهني الممأسس .

_عبدالرحيم الأطرش:

الفوج الخامس ماستر مهن وتطبيقات الإعلام 

مقالات ذات صلة

error: Content is protected !!