أخبارالوطني

جمعية رباط الفتح توجه نداءا من أجل احترام نص وروح الدستور

أطلقت جمعية رباط الفتح  التي يرأسها السيد عبد الكريم بناني نداء امن أجل احترام نص وروح الدستور وضرورة اعتبار مكونات المجتمع المدني  شريكا حقيقيا وإعطائه المكانة التي يستحقها داخل الهيئات والمجالس التي نص عليها الدستور.  

جاء ذلك خلال  الاجتماع  السنوي العادي الذي عقدته اللجنة الإدارية لجمعية رباط الفتح  ،يوم 19 أبريل 2018، والذي  ناقش فيه  أعضاء اللجنة مكانة المجتمع المدني وواقع مساهمته في البناء الديمقراطي والتنمية البشرية في ظل المبادئ التي كرسها دستور 2011 والتي انبنت  على الديمقراطية والمواطنة وأهمية إشراك مكونات المجتمع المدني في بلورة وتتبع وتقييم السياسات العمومية وكذا وضع آليات لهذه المقاربة التشاركية.

كما انتقد أعضاء جمعية رباط الفتح المعترف لها بالمنفعة العامة والتي تساهم في التنمية البشرية المستديمة لأكثر من ثلاثين سنة، ضعف اهتمام الجهات الحكومية المكلفة بالمجتمع المدني، طبقا لما جاءت به أحكام الدستور، وكذا ضعف تمثيلية المجتمع المدني في المجالس والهيئات الدستورية الخاصة بالحكامة والمجتمع المدني. 

مقالات ذات صلة

error: Content is protected !!