أخبارجهات

تظاهرات بالداخلة بعد اعتراف السويد بالبولبساريو

تظاهرات بالداخلة بعد قرار السويد بالاعتراف بالبولبساريو قامت مجموعة تتكون من 40 شخصا، أغلبهم من القاصرين، حوالي الساعة الثالثة صباحا من يوم الثلاثاء في ثلاثة أحياء بمدينة الداخلة، بمهاجمة القوات العمومية بصفة مباغتة، باستعمال الحجارة والعصي والزجاجات الحارقة هذا الهجوم أدى إلى إصابة عدد من عناصر هذه القوات بجروح متفاوتة الخطورة.

كانت ردة فعل قوات الامن بتوقيف تسعة عناصر محرضة على هذه الأعمال بمكان الحادث، وفتح تحقيق مع هؤلاء تحت إشراف النيابة العامة مع إشعار عائلاتهم. من بين المعتقلين الناشط الحقوقي والمعتقل السياسي السابق عزيز براي.

عائلات المعتقلين نظموا وقفة احتجاجية طالبوا من خلالها بالكشف عن مصير ابنائهم الا ان قوات الامن تدخلت بالعنف لتفريقهم.

[ad id=”1862″]

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!