أخبارأخبار الطانطان

ابنة الطنطان فدوى حسيني قريبا في بيوتنا عبر الشاشة التلفزية

بعد أن قدمت اسمها للجماهير الطنطاوية  عبر الفلم القصير “الخاوة حدها الدنيا” والذي استطاعت من خلاله جني مجموعة من الجوائز والمراتب المشرفة جهويا ووطنيا، المخرجة الشابة ابنة مدينة طانطان فدوى حسيني تستعد من جديد  لخوض تجربة فنية جديدة حيث ستدخل بيوتنا قريبا عبر الشاشة التلفزية، من خلال عمل طويل سردت أحداثه كسيناريست ،و لم تعلن عن التفاصيل واكتفت بأن الفيلم هو نقلة نوعية وجديدة كليا في الدراما المغربية.
تجربة جديدة للمخرجة الشابة التي تشتغل في صمت بعيدا عن الأضواء إلا أنها استطاعت في وقت قصير أن تفرض نفسها محليا جهويا ووطنيا.

مقالات ذات صلة

error: Content is protected !!